مجلة الحياة للأطفال    هاتف ; 048677619
acfa@zahav.net.il

في مؤخرة بطن النحلة إبرة تغرزها
   

أتى أخو عرقوب يسأله شيئا، فقال له عرقوب: إذا أطلعت هذه النخلة فلك طلعها. فلمَّا أطلعَتْ أتاهُ، فقالَ له عرقوب :دَعْها حتَّى تصير بلحا.

   
 

 
 



اضافة صور

 
     
الحياة للأطفال تشعل شمعتها الرابعة والثّلاثين وهّاجة فوّاحة


الحياة للأطفال تشعل شمعتها الرَّابعة والثّلاثين، وهّاجة فوّاحة

رقم العدد 174 وعمر الطّفلة 34 عامّا وعدد عشّاقها 879977

وهي تؤلّف القلوب

وسرّ جمالها في ضفائرها وقد منحت الشّمس أنوارها،

سحر طيفها كلون عيون قرّائها: صورهم تزينها، وخواطرهم تثريها، ولوحاتهم تجعل منها طائرة طيّارة، وقصصها فوق بساط الرّيح، من القدس لحيفا وبغداد ودمشق وبيروت وتنوس والقاهرة والجزائر وتونس الخضرا،

كتّابها أشبال وأسود تهدلُ مرة وتزأر أخرى!

فرسان الضاد منحوها ألقا بكتاباتهم!

زادها ألعاب وفرح، وحزازير ومرح،

ووطن في القلب يزهر،

وحبّ في الفؤاد يثمر،

صفحاتها من حروف مشحونة،

وبلاد جميلة ميمونة،

غلافها يجمع الامّ بالأمّ في ىذار والعنوان: أرضي أمّي

ما أجملك بضفائرك يا مجلة الحياة للأطفال وأنت تشعلين الشّمعة الرابعة والثلاثين في عدد الرابع والسّبعين!

دمت في بيوت الاطفال عامرة 






































































       

تعليقات الزوار

 
 
 

الحياة للأطفال في حلّة ومضامين آسرة والعدد رقمه 179

الحياة للاطفال في العدد الجديد 178 ما زالت تطلّ طفلة بضفائر من عطر ونور

الحياة للأطفال في حلّة العدد 177

مكتبة شفاعمرو العامّة تفتتح مشروع أجمل اللّغات في تشرين 2019

الحياة للأطفال أجملُ و"أنغشُ" وأرقُّ وأروعُ طفلةٍ في العالم تطلّ علينا بحلّة تراثيّة وأخرى عالميّة

 
   

مكتبة جلجولية العامّة تزفُّ فرسانها على...

   
 

هل تحب زيارة موقع الحياة للأطفال؟

نعم

ليس كثيرا

احب قراءة اي شيء

لا يهمني

 
     

صفحة البيت | عن الحياة للاطفال |سجل الزوار | شروط الاستخدام | اتصلوا بنا

Developed by ARASTAR