مجلة الحياة للأطفال    هاتف ; 048677619
acfa@zahav.net.il

في مؤخرة بطن النحلة إبرة تغرزها
   

مكتبة جلجولية العامّة تستعِدُّ لِتتويج فرسانِ الضّاد بمشاركة رئيس المجلسِ المحلّي

   
 

 
 



اضافة صور

 
     
تتويج فرسان الضاد الكسلاويون في احتفال بهيج


تتويج فرسان الضاد الكسلاويون في احتفال بهيج
بحضور رئيس مجلس اكسال المحلي ونائبه، ومشاركة الأهل الداعمة لأبنائهم، أقيم صباح اليوم الواقع في آذار 2018 احتفال زفاف الفرسان على ضادنا وحصد كل منهم شهادة فارس الضاد
افتتحت مديرة المكتبة العامة الاستاذة اخلاص دراوشة اللقاء بكلمة طيبة سكبت من خلالها حبها للفرسان وسلطت حزمة من نور على حياكة اعذب الكلام خلال أشهر المشروع، لا بل قاد فرسان الضاد الاحتفالية بأنفسهم دون مساعدة تذكر وللعام الرابع على التوالي،
استلمت الاستاذة اخلاص درع الحياة للاطفال فلولاها لما تخرج حتى اليوم من الفرسان مائة وتسعون فارسا،
ونعم الفرسان ونعم عروس اللغات،
في كلمته بارك رئيس المجلس المحلي السيد عبد السلام دراوشة للفرسان حصادهم وعبر عن تقديره للاهل من كانوا سندا ومددا لابنائهم وعبر عن دعمه للمكتبة العامة ومديرتها على عطائهم اللامحدود كل عام
قدم فرسان الضاد ما فاضت به أقلامهم في القاء رائع آسرٍللقلوب
ألقى الفرسان القصائد  ورندحوا الاشعار وغنوا اغنية احن الى خبز أمي،
ومسك ختامهم استلام الشهادة،
وسعد أديب الاطفال محمد بدارنة من قاد المشروع ان يحمل فرسان الضاد في القلب وبؤبؤ العين لسحر جمالهم وشكر مديرة المكتبة العامة التي بدأت تعدّ من اليوم لدورتين جديدتين الاولى لخريجي الدورة الحالية  بمعيّة طلاب السوابع والثانية لطلاب الخوامس والسوادس من مدارس اكسال
دامت لغة الضاد ترقص فوق شفاه وفي قلوب فرسانها
 




















































































































































       

تعليقات الزوار

 
 
 

قوافل العشّاقِ لِـ "أجمل اللُّغاتِ" حولَ موائد الأدبِ في مكتبة شفاعمرو العامّة.

مدرسة جبران خليل جبران تصدحُ بالحبّ والضّاد بصحبة أديب الأطفال محمد بدارنة

الحياة للأطفال أجملُ أميرةٍ تنطقُ بالحبِّ والجمال والفنّ والخيال

النجاح في البعينة تحصد ما زرعه فرسان الضاد

دير حنا العامة تزف فرسانها على ضادنا

 
   

مدرسة جبران خليل جبران تصدحُ بالحبّ...

   
 

هل تحب زيارة موقع الحياة للأطفال؟

نعم

ليس كثيرا

احب قراءة اي شيء

لا يهمني

 
     

صفحة البيت | عن الحياة للاطفال |سجل الزوار | شروط الاستخدام | اتصلوا بنا

Developed by ARASTAR