مجلة الحياة للأطفال    هاتف ; 048677619
acfa@zahav.net.il

في مؤخرة بطن النحلة إبرة تغرزها
   

مدرسة راس العين العرّابيّة مهد الفنون والعلوم والعربيّة

   
 

 
 

لور إميل سعدي - عرابة

اضافة صور

 
     
كفر مصر تتوِّج فرسان الضّاد في أمسية أدبية راقصت خواطرهم



كفر مصر تتوِّج فرسان الضّاد في أمسية أدبية راقصت خواطرهم
المكتبة العامة بإدارة الاستاذة ابتسام ابو رحّال، والمدرسة الابتدائية بإدارة الاستاذ حسن زعبي، أقامتا حفلا بهيجًا بمشاركة الأهل وعشرين فارسا من فرسان الضّاد، وقد حضروا وأطلّوا والجمال توءَمُهم، والخيال وقود أقلامهم، والحبُّ شاحنُ كلماتهم، ففي انتظارهم حصاد مشروعهم الرّائد بقيادة أديب الاطفال محمد بدارنة .
افتتحت اللقاء الأستاذة ياسمين زعبي مركّزة اللغة العربيّة ورحّبت بالحضور عامّة والفرسان على وجه الخصوص، وشكرت أديب الاطفال من علّم فر ساننا حياكة الادب وتطريزها وحلّق معهم على أجنحة القصّة والقصيدة. 
الاصغاء بالحواس الخمس لخواطر وأشعار فرسان  الضّاد عكس الجو الحضاري للفرسان واهلهم،
الإستمتاع لكلّ حرفٍ في كلّ خاطرة نبع من جمال الإلقاء ووهج جمال الفرسان ورغبتهم في إسعاد من يسمعهم، وكأنّهم يرفعون راية الاقول المأثور: أسعد النّاس من أسعدَ النّاسَ!
طوبى لنا بعشاق وحماة ضادنا
مسك الختام توزيع الشّهادت على الفرسان قدّمها طاقم المدرسة الاستاذ عدنان زعبي والاستاذة ياسمين زعبي وأديب الأطفال محمد بدارنة،
تقديرا لجهود المكتبة العامّة والمدرسة في بذل الجهود المخلصة لإنجاح المشروع قدّم أديب الاطفال درع الحياة للاطفال لكل من :
الأستاذة ابتسام أبو رحّال مديرة المكتبة العامّة
الأستاذ حسن زعبي مدير المدرسة
الأستاذة ياسمين زعبي مركّزة اللغة العربيّة
دام الحرف عربيّا
وشحناته من رحم الوطن
ونبضاته من أحاسيس نسّاجيه ورقصاته على وقع قلوب فرسان الضّاد! 
دامت كتب الاطفال ومجلة الحياة للاطفال في دياركم عامرة 



































































































       

تعليقات الزوار

 
 
 

عسفيا العامّة ومدرسة شخيدم وتتويج فرسان الضّاد

مدرسة راس العين العرّابيّة مهد الفنون والعلوم والعربيّة

حين تكون الأمسية مدهشة فاعلم أنّ فرسان الضّاد قد حلّقوا

المغار د الجليليّة تزفّ خمسة وعشرين فارسًا على ضادنا

في الحرش النصراوية يقيم فرسان الضّاد عرسًا للجميلة

 
   

العينُ المهلاويّة تزفُّ فرسانها على ضادنا

   
 

هل تحب زيارة موقع الحياة للأطفال؟

نعم

ليس كثيرا

احب قراءة اي شيء

لا يهمني

 
     

صفحة البيت | عن الحياة للاطفال |سجل الزوار | شروط الاستخدام | اتصلوا بنا

Developed by ARASTAR