مجلة الحياة للأطفال    هاتف ; 048677619
acfa@zahav.net.il

في مؤخرة بطن النحلة إبرة تغرزها
   

إكسال العامّة وفرسان الضّاد ورئيس المجلس في عشّ المرج

   
 

 
 

لور إميل سعدي - عرابة

اضافة صور

 
     
الرّسّام السوري فراس نعوف


  
الرّسّام السّوري فر اس نعوف
يطيب للحياة للأطفال أن تلتقي
عبر النّسيم رسّامَنا المبدع فراس نعوف:
حّدثنا يا صديقنا عن طفولتك وأسرار حبّك بها.
- لم تكن طفولتي كبقيّة معظم الأطفال، لقد ارتبطت بقراءة مجلات الأطفال التي كانت تنشر في بداية الثّمانينيات من القرن الماضي فقد كنت أقرأ كل ما يقع بين يدي من مجلات و قصص مراراً و تكراراً، و أتأمل خلال ساعات كل تفاصيل رسومها الملونة ، لم تكن الحال الماديّة تسمح بأن أشتري مجلات أبناء الذّوات ( تان تان و بساط الريح و غيرها ) فقد كنت أستعيرها من جارنا ثم أعيد رسمها كي أحتفظ بها عندي ( عمري وقتها لم يتعدَّ ال 12 سنة ) دون أن أدري بأن هذه الخطوط التي كنت أرسمها هي ما ستحدّد ملامح مستقبلي وستصقل مسار موهبتي ، وعندما كنّا نزور بيت جدي في عطلة الصّيف؛ وبيت جدي هذا كان عبارة عن جنّة مصغّرة من مختلف أنواع الأشجار ، من بينها شجرة تين عجوز امتدت فروعها لتشكل ما يشبه كرسيّا؛ فكنت أتسلّق هذه الشّجرة منذ الصباح حاملاً كيسا مليءا بمختلف أنواع القصص و المجلات وأقضي اليوم في قراءتها وتقليب صفحاتها وتأمل رسومها؛ فتحميني أوراقها العريضة من شمس الصّيف وأعيش في عالم من الحكايات الجميلة والرّسوم الملوّنة ، كم حزنت عندما أضطر جدّي لقطعها كي يبني فوقها، وإلى اليوم أشعر عندما أرى شجرة تين وارفة بأنني أنظر إلى أمي !
لم أكن أخطّط لكي أرسم لقصص الأطفال كمهنة بل انطلقت في رسم الكاريكاتير السّياسي ، لكن ذلك الطفل الجالس في شجرة التين لم يغادرني ، فتركت العمل بالكاريكاتير غير آسف و بدأت النشر منذ 1998 في الكثير من مجلات الأطفال المحلية و العربية و تعاملت بالعديد من مشاريع النشر على المستوى المحلي و العربي خصوصاً في الإمارات و السعودية ، ربما تعدادها سيصيب القارئ بالملل ، لكن ما أعتز به هو تعاوني بنشر كتابين بالتعاون مع كاتب و كاتبة من أمريكا هما :
Dream Stowaway - C.J. Pumpkins
My Bonus Mon - Tami Butcher
و هما موجودان على موقع أمازون في شبكة الانترنت
و قد حاز الكتاب الثاني على تنويهات في بعض المعارض العالمية  و لكن الأزمة الجارية في بلدنا أثـّرت سلباً على استمرار التعاون مع كتاب آخرين من أمريكا و كندا كنت قد باشرت بالاتفاق معهم من قبل .
بالإضافة إلى تنفيذي مؤخراً لوحات عن السيرة النبوية مع الكاتب الكندي دينيس جونسون ديفيز لصالح مركز سلطان بن زايد في الإمارات .
أقضي معظم وقتي حالياً معتكفاً في بيتي - مرسمي و ممارسة الرسم و تعلم اللغتين الفرنسية و الألمانية و الحلم بأن يعيش الطفل العربي بغد أفضل . 














       

تعليقات الزوار

 
 
 

فرسان الضّاد سيّجوا القلعةَ النّصراوية بجمال خواطرهم في يوم تتويجهم

صدر العدد 166 من الحياة للأطفال ضاحكًا

مع بلابل " صالح سمّور" الشّفاعمريَّة تحلو الضّاد على شفاههم

الحرفُ المشحون والخيال المجنون في سمفونيّات فرسان الضّاد الكابوليّين

النّور والرّازي تتوّجانِ فرسان الضّادِ في عزّ الرّبيع

 
   

من مدرسة المغار د انطلقت طائرة " فرسان...

   
 

هل تحب زيارة موقع الحياة للأطفال؟

نعم

ليس كثيرا

احب قراءة اي شيء

لا يهمني

 
     

صفحة البيت | عن الحياة للاطفال |سجل الزوار | شروط الاستخدام | اتصلوا بنا

Developed by ARASTAR