مجلة الحياة للأطفال    هاتف ; 048677619
acfa@zahav.net.il

في مؤخرة بطن النحلة إبرة تغرزها
   

إكسال العامّة وفرسان الضّاد ورئيس المجلس في عشّ المرج

   
 

 
 

لور إميل سعدي - عرابة

اضافة صور

 
     
الدّيك الملوّن - بقلم العراقي جاسم صالح


 الدّيك الملوّن - قصّة بقلم الأديب العراقي جاسم صالح

   توجّه الدّيك الملّون إلى مدرسة الغابة , حاملا حقيبته التي ملأها بالكتب والّدفاتر والأقلام الملوّنة ولم ينسَ أن يضعَ فيها كيسا صغيرا فيه كميّة من الشّعير ليأكل منه حين يجوع .

    في الطّريق كان رذاذ المطر المتساقط يبلّل ريشه الملوّن , فرفع حقيبته ووضعها فوق رأسه ووقف تحت شجرة اليوكالبتوس , ومع أنّ الّسماء تمطر وترعد وتبرق إلا انّه سمع صوتا حزينا فعرف أن الأرّض المبتلة هي التي تبكي , فاستغرب وسألها متعجّبا :

- اتبكين يا صديقتنا الأرض والجوّ ممطر ؟!!

تأوّهت الأرض وقالت :

- من ينثر الحبوب على تربتي سأعطيه عشرات السنابل الممتلئة .

   فكّر الدّيك قليلا وهو يمسك كيس الشّعير الموضوع في حقيبته , وما هي إلا لحظات حتى تناثرت حبّات الشّعير فوق الأرض النّديّة .

   فعل الدّيك ذلك وواصل سيره إلى المدرسة , فالمطر يزداد تساقطا وصوت الرّعد يزداد قوّة ولكنّه قبل أن يبتعد كثيرا سمع الأرض تناديه من بعيد:

- أرجوك لا تذهب بهذه السّرعة , عليك أن تكمل ما بدأت به  , احرث التّربة بمخالبك القويّة وغطّ الحبوب بالتّراب المبلّل و بعد فترة سترى نتيجة عملك المفيد؟

     اقتنع الدّيك بكلام الأرض وعمل لها ما ارادت وتوجه مسرعا نحو مدرسته .

  بعد ان انقضى الشّتاء وجاء الربيع تحولت الأرض التي تحيط بشجرة اليوكالبتوس إلى سنابل صفراء تتوهج بضوء الشّمس .

  عرف الديك الملون أن هذه السّنابل الذّهبيّة هي تلك الحبوب التي نثرها وغطاها بالتّراب ... ففرح كثيرا.

*************** 

 السّيرة الذّاتيّة للمؤلّف الدّكتور جاسم محمد صالح
( كاتب عراقي متخصص في ادب الطفل )
* تخرج من كلية التربية / قسم اللغة العربية عــام 1972.
* عمل مدرسا في المدارس الإعدادية ومشرفا علميا فـــي وزارة التربية العراقية في مجالي تأليف المناهج وتنقيحها لعدة سنوات , وحاليا ( اختصاصي تربوي لمادة اللغة العربية).
* أسس (الملتقى الأدبي الشبابي) في بغداد وانتخب رئيساً له عام 1990م
* عمل في الصحافة والإذاعة والتلفزيون وحرر كثيراً من صفحات المجلات والجرائد و ساهم في إعداد وكتابة البرامج الثقافية والأدبية وبرامج الأطفال لإذاعة بغداد وعمل رئيس تحرير ومدير تحرير لكثيرمن الصحف العراقية .
* حاليا رئيس تحرير صحيفة (يعرب) للاطفال التي تصدر عن دار التضامن الاعلامية المستقلة
* عُدّ من كبار لأدباء المتخصصين في أدب الأطفال : ( قصة ، مسرحية ، سيناريو , رواية , دراسة , مسرح دمى )
* نشر العديد من الدراسات والبحوث في مجالات التعليم والذكاء وفلسفة التربية .
* له مؤلفات كثيرة في مختلف فنون الأدب والثقافة والتاريخ والحضارة منها
1- طقوس في مدن النساء (مجموعة قصصية) بغداد 1975.
2- سقوط الملك شهريار (مسرحية) بغداد 1977.
3- وجوه تغني للفــرح (مجموعة قصصية) - بغداد 1978.
4- الشجرة الطيبـــة ( مجموعة قصص للأطفال) - بغداد 1978.
5- حميــد البلام ( رواية تاريخية مصورة للأطفال) - بغداد 1982.
6- الحصــــار ( ثلاث قصص ثورة العشرين) - بغداد 1982.
7 -عروس البســـتان ( مجموعة قصص للأطفال) - بغداد 2006
* كتب للفتيان القصص والروايات التاريخية التي تناولت حياة أبطال العراق في ثورة العشرين وما قبلها على شكل سيناريوهات مصورة نشرت في مجلات :(المسيرة) و (المزمار) و (مجلتي) وغيرها من أهمها :
أ- رواية الخاتم
ب- رواية الليرات العشر
ج- رواية الحصار
د- رواية الصفعة
هـ- رواية السيف
و_ رواية الفأس
ز_ رواية صالح الخراشي
ح- رواية ملكة الشمس
ط- منقذ اليعربي

* فاز بالجائزة الأولى في أدب الطفل في الملتقى الثقافي العراقي الأول عام 2005م الذي اقامته وزارة الثقافة بالتعاون مع اتحاد الادباء في العراق عن روايته : ( الخاتم).

* فاز بالمرتبة الاولى بجائزة الابداع العراقي المتميز لعام 2010 م.

* حاليا يرأس المؤسسة العلمية لتوثيق الانساب العربية واختصاصي تربوي لمادة اللغة العربية في وزارة التربية ومستمر في البحث والتأليف في:( تاريخ وانساب القبائل العربية وخصوصا تاريخ القبائل الضيغمية و(الجعفر) والقبائل التي تنتسب إلى(عبدة) في عموم الجزيرة العربية , إضافة إلى اهتماماته الواسعة في كتابة الملفات عن الأسرار والخفايا التي تتناول تاريخ العراق الحديث والجزيرة العربية والخليج العربي )
. https://www.facebook.com/gassim.mouhammadsalih
للتواصل :
gassim2008@gmail.com
gassim2013_iraq@yahoo.com
هاتف من خارج العراق 009647901670848

 

 

 

 

 

 

 

 

 


       

تعليقات الزوار

 
 
 

فرسان الضّاد سيّجوا القلعةَ النّصراوية بجمال خواطرهم في يوم تتويجهم

صدر العدد 166 من الحياة للأطفال ضاحكًا

مع بلابل " صالح سمّور" الشّفاعمريَّة تحلو الضّاد على شفاههم

الحرفُ المشحون والخيال المجنون في سمفونيّات فرسان الضّاد الكابوليّين

النّور والرّازي تتوّجانِ فرسان الضّادِ في عزّ الرّبيع

 
   

من مدرسة المغار د انطلقت طائرة " فرسان...

   
 

هل تحب زيارة موقع الحياة للأطفال؟

نعم

ليس كثيرا

احب قراءة اي شيء

لا يهمني

 
     

صفحة البيت | عن الحياة للاطفال |سجل الزوار | شروط الاستخدام | اتصلوا بنا

Developed by ARASTAR