مجلة الحياة للأطفال    هاتف ; 048677619
acfa@zahav.net.il

في مؤخرة بطن النحلة إبرة تغرزها
   

في كُرَتي لونٌ للنَّهْرِ قوسٌ قُزَحِيٌّ في كرتي في كُرَتِي لونُ للَّزهْرِ وشعاعٌ من نورِ الفجرِ

   
 

 
 



اضافة صور

 
     
أَنَضحَكُ أَم نبكي؟


أَنَضحَكُ أَم نبكي؟

 

 

 

 

نَثَر الكلماتِ على الصّفحة    

محمد بدارنه           

تَزَحْلَقَ عَمِّي يا أُخْتَاه!

وَكُلٌّ يُغَنِّي على لَيْلَاهُ!

أَنَضْحَكُ لِلمغامَرَةِ يا عَمَّاهُ؟

أَمْ نَبْكِي دُموعاً يا وَيْلاه؟

لَقَد سَقَطَ عمِّي في الأَوْحَال

على مَؤَخَّرَتِهِ، وَفَجأَة يا خال!

خافَ عمِّي وَعَمِلَها هذا الخيّال

بلا حياء وفي بِنْطالِهِ بلا جِدال.

صاحَ جَدّي: هاتِ الكاميرا يا جَمَال

فَعَمُّكم يَدِّعِي البطولَة في حَمْلِ الأثْقال

كْلاكْ كْلاك كْليك كْليكْ

والضَحِك يَنْهَمِر كِيكْ كِيكْ

لحظات نادِرَة تَمُرُّ تيكْ تيكْ

ولم يَعُدْ عمِّي أَنيقاً شِكْ شِيكْ!


       

تعليقات الزوار

 
 
 

في الميلاد تولد الحياة للأطفال في حلّة العيد للعدد 169

يحيكُ فرسانّ الضّادِ المنداويّون شالاتٍ من العشق لعروس اللّغات

راية فرسان الضّاد خفّاقة في كفركنّا " د"

جبران خليل جبران يعودُ باسمًا إلى النّاصرة مع الحياة للاطفال

سفينة فرسانِ الضاد تبحر من ميناء كابول العامّة

 
   

مكتبة جلجولية العامّة تزفُّ فرسانها على...

   
 

هل تحب زيارة موقع الحياة للأطفال؟

نعم

ليس كثيرا

احب قراءة اي شيء

لا يهمني

 
     

صفحة البيت | عن الحياة للاطفال |سجل الزوار | شروط الاستخدام | اتصلوا بنا

Developed by ARASTAR