مجلة الحياة للأطفال    هاتف ; 048677619
acfa@zahav.net.il

في مؤخرة بطن النحلة إبرة تغرزها
   

يرسمون احلامهم بألوان الحب والفرح حول مائدة الادب في مكتبة اكسال العامة

   
 

 
 



اضافة صور

 
     
برلين عاصمة جمال وسلام




برلين عاصمة جمال وسلام




برلين Berlin هي عاصمة ألمانيا الإتّحاديّة، وهي أكبر مدن ألمانيا من حيث عدد السّكان. وَبَرلين هي أيضاً ثاني أكبر مدن الإتِّحاد الأوروبي بعد العاصمة البريطانيّة لندن.
الحياة للأطفال زارت برلين واستمتعت بالخضرة الآسرة في ربوعها، وتجوّلت أسرة الحياة للأطفال في حدائق المدينة ومتنزّهاتها، ولامست لطف أهلها بل لمست نسائم الحياة في كلّ متر فيها.
  
وبعد أن تعرّفنا على العلم الالماني وشعار بلديّة برلين لا بدّ أن نعرّفكم بأخبارها:
بَعدَ الحربِ العالميَّة ، وَخلالَ فترةِ الحربِ الباردة، وَتحديداً في عام 1961، قامت حكومة ألمانيا الشّرقية بتشييدِ ما كانَ يعرفُ بـجدارِ برلين ، الجدار الذي قَسَّمَ المدينةَ إلى جزئين: جزء غربي يتبع ألمانيا الغربيّة والآخر شرقي يتبع ألمانيا الشّرقيّة.

 

 وبقيَ الحالُ في برلين على هذا النَّحو إلى حين سقوطِ الجدارِ في عام 1989 وتوحيدِ الألمانيَّتين في عام 1990، وعادت برلين المتجدّدة والطّافحة بمشروعات الحياة والفنّ والثّقافة بعدها،  عاصمة جمهوريّة ألمانيا الاتّحاديّة ومركز حكومتِها والبرلمان.


وقبلَ هذهِ الحقبةِ، وعقب الاضطرابات التي حدثت في عام 1451م، أعلن عضو المجلس الانتخابي الأمير فريدريش الثاني أن برلين ستكون مقراً لإقامته الرسميّة.
عانت برلين ولأكثر من مرّة من اندلاع النيران والطَّاعون والحروب، ولمْ يكنْ مقدَّراً لها أن تنعم بالرَّخاء والاستقرار إلا تحت حكمِ فريدريش (Friedrich Wilhelm) (م1640 - 1683). إذ تمَّ في عهدِهِ تحصين برلين وبناء أولى المباني الفخمة فيها.

أصبحت برلين مقر الإقامة الملكيّة

في عام 1701م، أصبحت برلين مقرّاً للإقامة الملكيّة وعاصمة للدّولة، وشهدت خلال هذه الفترة بناء العديد من المباني الفخمة. وقد تطوّرت برلين لتصبح أكبرَ مدينةٍ صناعيّة في بْروسْيا.

لا بدّ أنّكم تعلمون؛ في الأعوام 1806 إلى 1808م، قامت قوات نابليون باحتلالِ مدينة برلين عقب معركة الأمم في ليبزغ عام 1814م.

بلغَ تعدادُ سكَّان برلين 800.000 نسمة إبَّان تأسيس الإمبراطوريّة الألمانيّة في عام 1871م.

بعد انتهاء الحرب العالميّة الثّانية، قسّمت برلين إلى أربعةِ قطاعاتٍ. وقع القطاع الشّرقي من المدينة تحت سيطرة السوفييت، بينما خضع القطاع الجنوبي الغربي للمدينة تحت سيطرة الأمريكيين، في حين سيطرت بريطانيا على الجزء الغربي وفرنسا على الجزء الشمالي الغربي للمدينة.

وعندما تأسست الجمهورية الألمانية الديمقراطية في السابع من أكتوبر عام 1949م، أصبحت برلين الشرقية عاصمة لجمهورية ألمانيا الديمقراطية، وقامت الحكومة في حينها بنقل موقعها إلى النّصف الشّرقي للمدينة.

وفي الثّالث عشر من أغسطس عام 1961م، قرّرت الجمهوريّة الألمانيّة الديمقراطيّة بتشييد سور حول المدينة لمنع المقيمين في المناطق الخاضعة لها من الانتقال إلى المناطق الألمانيّة الأخرى، وقد أطلق على ذلك السّور تسمية "جدار برلين". ومنذ ذلك الحين، أصبح مستحيلاً على المقيمين في برلين الشّرقيّة زيارة أقربائهم أو أصدقائهم القاطنين في ألمانيا الغربيّة. تعالت في حينها الكثير من الأصوات المناهضة لإنشاء الجدار. وبعد زيارة قام بها الرئيس الأمريكي جون ف. كيندي لبرلين في عام 1963م، سمحت حكومة ألمانيا الديمقراطية بإدخال برنامج محدود لمنح الإذن بالسّفر، وباتت منطقة الانتظار الفسيحة في محطّة القطار الرّئيسية بـ (Friedrichstraße) تعرف باسم "قصر الدموع" (Tränenpalast).

انهيار جدار برلين وعمليّة إعادة التّوحيد

في ليلة التّاسع من نوفمبر عام 1989م، تم هدم جدار برلين على نحو غير متوقّع بعد عدة أشهر من تسلّل مواطني الجمهوريّة الألمانيّة الدّيمقراطية إلى الغرب عبر المجر والاتّحاد السوفييتي. احتفلت برلين وباقي المدن الألمانيّة بهذا الحدث، ومنذ تلك اللحظة أصبح بإمكان مواطني ما كانت تعرف بالجمهوريّة الألمانيّة الديمقراطيّة السّفر من جديد.

عقب التّوحيد الرّسمي لألمانيا في الثّالث من أكتوبر 1990م، اختيرت برلين لتكون عاصمة جمهوريّة ألمانيا الإتّحاديّة. ومنذ سنة 1999م، أصبحت برلين من جديد مقراً للحكومة الفيدراليّة ومركز السّياسة الألمانية. وقد قام البرلمان، اعتباراً من التّاسع عشر من إبريل 1999، بعقد اجتماعاته في مبنى الرّايخستاغ (Reichstag) القديم والذي قام بتصميمِهِ المهندس نورمان فوستر، وأصبحت القبّة الزّجاجيّة التي ابتكرها إحدى أهم معالم الجذب السّياحي للمدينة.

تقع برلين إلى الشّرق من ألمانيا في وسط أوروبا على بعد حوالي 70 كم غربي الحدود مع بولندا. حيث تقع على الخط العرضي ال 52 درجة والخط الطّولي ال 13 درجة، بين سهول بارنيم وتيلتوف. نهر السْبْري (بالألمانية: Spree) يخترق وسط المدينة التّاريخي، وفي غرب برلين يصبّ في نهر الهافل، الذي بدوره يُشكل بحيرة تيغيل وبحيرة الفان الكبيرة. أعلى مرتفعات المدينة تصل إلى 115 متر فوق سطح البحر.

تعد برلين من المناطق ذات الحرارة المعتدلة. يكون الصيف دافئاً وتتراوح خلالها دَرَجاتُ الحَراَرَة العليا من 22 - 25 درجة مئويّة والدّنيا تصل إلى 12 - 14 درجة مئوية.

تتميَّز برلين بعدد كبير من المنشآت الثقافيّة، والتي يتمتع العديد منها بشهرة واسعة في أرجاء العالم. برزت برلين في أوروبا كمركز للشّباب والثقافات الرائجة. ومن العلامات البارزة لهذا الدّور الدائم التطور هو مؤتمر البوبكوم Popkomm السّنوي، المؤتمر الأكبر في مجال صناعة الموسيقى، إنتقل إلى برلين بعد بقائه 15 عاماً في كولونيا.

ساحة بوستدامر (بالألمانية: Potsdamer Platz)هو أحد أكثر الأماكن حيويّة في القرن العشرين، وأصبح لاحقاً رمزاً حزيناً لمدينة مقسّمة؛ تم إعادة بناء الحيّ بشكل كامل بعد العام 1995م، بعد سقوط جدار برلين وأصبح بعدها رمزاً للتّجديد.

مناسبات واحتفالات برلين

مهرجان برلين الدّولي للأفلام (برلينالي) ، برلين مدينة لا تعرف النّوم، تقدّم على مدار السّنة العروض والنّشاطات لجميع الأذواق, كما تضمّ الكثير من الحانات والحفلات الموسيقيّة.


مهرجان الثّقافات (Karneval der Kulturen) يعد من أكثر الأحداث السنوية حيويةً وتلوناً في برلين، يقام هذا المهرجان في يونيو- حزيران في عطلة الويتسن (بالألمانية: Whitsun)



مهرجان الموسيقى (Fete de la Musique)هو مهرجان مجاني للموسيقى نشأ في فرنسا منذ حوالي 20 سنة. بوجود أكثر من 400 فرقة موسيقيّة تمثل كافّة الأصناف والأنواع الفنّيّة على أكثر من 50 خشبة عرض تقام الاحتفالات في أطول يوم في السّنة.

مراثون برلين (Berlin Marathon)يقام في العطلة الأخيرة من شهر أيلول- سبتمبر، حيث تمتلئ العاصمة الألمانية برلين بحوالي 40,000 من العدائين و8,000 من المتزلّجين.

إستعراض الحبِّ (Love Parade) في يوم سبت من أوائل تمّوز من كل عام يجتمع رواد الحفلات من حول العالم للانضمام لاستعراض الحبِّ الأسطوري. يحضر الاحتفال حوالي المليون من محبِّي المتعة (كل مع صفارته الخاصة)، الذين يرقصون.

معالم سياحيّة في برلين



تعد بوّابة براندنبورغ (بالألمانية: Brandenburger Tor) من التّحف المميّزة كثيراً لبرلين وألمانيا، وتظهر على عملات اليورو الألمانيّة بقيمة (10 سينت و20 سينت و50 سينت). وهي رمز مدينة برلين والبوّابة تحمل اسم ولاية براندنبورغ التي تحيط بولاية برلين وتقع في ساحة باريسر، بدأ بنائها عام 1788 وانتهى عام 1791 ولكن تحطم جزء منها في الحرب العالمية الثانية ثم أعيد بناء الجزء المحطم مرة أخرى.


مبنى البلديّة (Rotes Rathaus)يقع بالقرب من ساحة أليكسندربلاتز (بالألمانيّة: Alexanderplatz)، ويتميز بمعماره ذي القرميد الأحمر.

مبنى الرّايخشتاغ (Reichstag)هو المقرّ التّقليدي للبرلمان الألماني، تم إعادة تجديده في خمسينيّات القرن العشرين بعد الضّرر الجسيم الذي لحق به أعقاب الحرب العالمية الثانية.




قصر شارلوتنبرغ (بالألمانية: Schloss Charlottenburg) هو أكبر قصر في برلين والمبنى الوحيد في المدينة الذي يعود تاريخ بناءه إلى عهد عائلة الهوهينزوليرن (بالألمانيّة: Hohenzollern). سمي تيمنا بصوفي شارولت التي أصبحت ملكة بروسيا بعدما تزوجت فريدريك وهو أحد الرجال المسؤوليين عن بناؤه.


كنيسة كايزير ويلهيلم (بالألمانية: Kaiser Wilhelm) تقع في كورفورستيندام (بالألمانية: Kurfürstendamm) وهي رمز على تصميم برلين لإعادة اعمار نفسها وقت الحرب وتذكار للسلام.

من متاحف برلين،


تعتبر جزيرة المتاحف (بالألمانية: Museumsinsel) التي تقع في قلب برلين وتعد كنزاً من كنوز الإنسان واحداً من أهم معالم الاستقطاب للسّياح والمحليّين، حيث تضم خمسة متاحف ذات شهرة عالميّة واسعة، وتمثل أكبر تجمّع للمتاحف في أوروبا، إذ تحتوي على تراث لأجيال وعصور متعاقبة يزيد عمره على 6000 سنة. وقد تم إدراج هذه المنطقة على قائمة التراث العالمي لليونسكو منذ العام 1999. كل من يزور هذه المتاحف سيحظى بفرصة التعرف على مقتنيات ومعروضات تاريخية نادرة موزعة بشكل متقن ومحفوظة بشكل علمي يعتمد على أسس دقيقة.

متحف بوده (Bode-Museum) اعيد افتتاحه سنة 2006 وهو يأوي مجموعة نحتيّة ومتحف الفنّ البيزنطيّ وكابينة العملات.

متحف وحديقة العلوم النباتيّة حديقة علوم النبات بنيت بين عام 1897 و 1910 وتغطي مساحة 43 هكتار وتحتوي على 22.000 نواع نباتات مختلفة ممت يجعلها إحدى أكبر واهم حدائق العلوم النباتيّة في العالم.

متحف ماخميت للأطفال يقدم الكثير من المرح للكبار كما الصغار في اجواء مثيرة واكتشافات رائعة وهناك مساحة شاسعة للعرض 1.200 متر مربع حيث يمكن للأطفال اللَّعب والركض والتسلّق. ويمكن للزّوار الانضمام إلى ورشات عمل كثيرة.

بعض الحقائق المميّزة لبرلين:

•تبلغ مساحة برلين 892 كيلومتر مربع، وهي تعادل مساحة العاصمة الفرنسيّة تسع مرات.

•تغلَّبت برلين على مدينة فينس بجسورها التي يبلغ عددها حوالي 1,700 جسرا.

•برج التّلفزيون في برلين هو أطول مبنى في ألمانيا وفي أوروبا ويصل إلى 368 متر.

•أول مجموعة اشارات المرور انشأت في شارع بوتسدام بلاتس في عام 1924 ولا تزال تثير الإعجاب حتّى الآن.

•أصبحت برلين أوّلَ وأكبر مركز للسّكك الحديديّة في التّاريخ بعد إنشاء المحطة المركزية الجديدة. "

•برلين هي من أكثر المدن المتعددة الثقافات حيث أن حاملين الجوازات الأجنبية هم أكثر من 470,000 نسمة من 3.4 مليون نسمة مواطنة. ويوجد مقيمين م
نذ فترات طويلة من أكثر من 184 دولة.

•برلين تضم أربع جامعات, وأربع مدارس فنون وعشرة كليات تقنية وما يقارب 134,000 طالب من جميع أنحاء العالم وحوالي 130 مرافق بحثية مما جعلها أكبر مدينة جامعية في ألمانيا.

•هناك أكثر من 180 كيلومتر من الانفاق المائية داخل حدود برلين مما يجعل


 


 

 

 




 


       

تعليقات الزوار

1 .

صوره المسجد   Ghassan youssif

عفوا التقرير جميل جدا لكن صوره المسجد في الاسفل ليس في برلين انما في مقاطعه نورد راين فسفالين وتحديدا في مدينه دويزبورك في منطقه ماركسلو شمال المدينه وهو مسجد تركي ويعد من اكبر مساجد في اوربا وشكرا

Shlagacool@yahoo.de - 2014-04-03 14:08:44 - Duisburg NRW
 
 
 

الحياة للأطفال تشعل شمعتها الرابعة والثّلاثين وهّاجة فوّاحة

ضبطت دمشق ساعة الضاد حسب توقيت طرعان في بر الشآم فقد فاح عطر فرسان الضاد وقبل ياسمين الفيحاء والشهباء.

حول مائدة الادب في مكتبة اكسال العامة

فرسان الضاد وعشاقها من كابول سفراء عروس اللغات

الحياة للأطفال في عددها الجديد 173 بطاقة حبٍّ لكم في العام الجديد

 
   

ضبطت دمشق ساعة الضاد حسب توقيت طرعان في بر...

   
 

هل تحب زيارة موقع الحياة للأطفال؟

نعم

ليس كثيرا

احب قراءة اي شيء

لا يهمني

 
     

صفحة البيت | عن الحياة للاطفال |سجل الزوار | شروط الاستخدام | اتصلوا بنا

Developed by ARASTAR